Rubaiyat of Omar Khayyam, Omar Khayyam, khayam, Iranian poet, iran, neyshabour, poetry, Persian mathematics, Persian poetry, Persian philosophy, mathematics, philosophy, Astronomy, Nishapur, Edward Fitzgerald, Omar Khayyám, Omar al-Khayyami, Seljuk, Khorasan, square, cube roots, cubic equations, Calendar Reform, solar year, Persian calendar, Jalali calendar, Iranian calendar, Sadeq Hedayat, Mathématicien et astronome  , équations cubiques, calendrier persan, Poète et philosophe  , Rubaïyat, iranien, Nichapur, Омар Хайям, поэзия, математика, астрономия, философия, 歐瑪爾·海亞姆, fara, fara net, faranet company, , فرانت, فناوری راه آینده, فن آوری راه آینده, شرکت فن آوری راه آینده, شرکت فرانت, حكيم عمر خيام نيشابوري, عمر الخيام, شاعر, ايران, ايراني, نيشابور, رياضي, رباعيات خيام, رياضيات, نجوم, فلسفه, رباعيات

Select Language

English

پارسي

French

العربي

Russian

中文

 

عمر الخيام
 

هو غياث الدين أبو الفتوح عمر بن إبراهيم الخيام المعروف بـ عمر الخيام (1040-1131م)، عالم وشاعر مسلم فارسي، ولد في نيسابور.

الخيّام هو لقب والده، حيث كان يعمل في صنع الخيام، وهو صاحب رباعيات الخيام المشهورة.

كان أثناء صباه يدرس مع صديقين حميمين، وتعاهد ثلاثتهم على أن يساعد من يؤاتيه الحظ الآخرين، وهذا ماكان. فقد وصل إلى الوزارة نظام الملك (الطوسي) فخصّ عمر بن الخيَّام عندها بمائتين وألف مثقال يتقاضاها من بيت المال كل عام، وهكذا صار لعمر بن الخيام الوقت الكافي للتفكير بأمور وأسرار الحياة، بعد أن توفّرت له أسباب المعيشة، وكان شاعر حسن الصباح أحد قادة الطائفة الإسماعيلية النزارية.

 

 

عمر الخيام

 :: أهم اعماله

رغم شهرة الخيام بكونه شاعرا فقد كان من علماء الرياضيات في عصره، واشتهر بالجبر واشتغل في تحديد التقويم السنوي للسلطان ملكشاه، والذي صار التقويم الفارسي المتبع إلى اليوم.

وهو أوّل من اخترع طريقة حساب المثلثات ومعادلات جبرية من الدرجة الثالثة بواسطة قطع الـمخروط، وهو أول من أستخدم الكلمة العربية "شي" التى رسمت في الكتب العلمية الإسبانية (Xay) ومالبثت أن استبدلت بالتدريج بالحرف الأول منها "x" الذي أصبح رمزاً عالمياً للعدد المجهول، وقد وضع الخيام تقويما سنوياً بالغ الدقة، وقد تولى الرصد في مرصد أصفهان.

 :: رباعيات الخيام

الرباعيات هى عبارة عن مقطعات من أربعة أشطار، الشطر الثالث مطلق بينما الثلاثة الأخرى مقيدة، وهى تعرف بإسم الدوبيت بالفارسية، وقد ألفها بالفارسية رغم أنه كان يستطيع أن يصوغها بالعربية.

قبر عمر الخيام في نيسابور بايران

كان في أوقات فراغه يتغنى برباعيات في خلوته، وقد نشرها عنه من سمعها من أصدقائه، وبعد عدة ترجمات وصلت لنا كما نعرفها الآن. ويرى البعض أنها لاتنادى إلى التمتع بالحياة والدعوة إلى الرضا أكثر من الدعوة إلى التهكم واليأس، وهذه وجهة نظر بعض من الناس، وقد يكون السبب في ذلك كثرة الترجمات التى تعرضت لها الرباعيات، بالإضافة إلى الاضافات، بعد أن ضاع أغلبها.

ومن جهة أخرى هناك اختلاف على كون الرباعيات تخص عمر الخيام فعلا، فهى قد تدعوا بجملتها إلى اللهو واغتنام فرص الحياة الفانية، إلا أن المتتبع لحياة الخيام يرى أنه عالم جليل وذو أخلاق سامية، لذلك يعتبر بعض المؤرخون أن الرباعيات نسبت خطأ للخيام وقد أثبت ذلك المستشرق الروسي زوكوفسكي فرد 82 رباعية إلى أصحابها فلم يبقى إلا القليل الذي لم يعرف له صاحب.

 

.::اعلى الصفحه::.

 :: اتهامه بالإلحاد

فسر البعض فلسفته وتصوّفه على أنه إلحاد وزندقة وأحرقت كتبه، ولم يصلنا منها سوى الرباعيات لأنّ القلوب أحبّتها وحفظتها من الضياع، غير أن الخيام كان عالماً عبقرياً وملماً ومبدعاً أكثر بكثير من كونه شاعراً، وضياع كتبه في الرياضيات والفلسفة حرم الإنسانية من الإستفادة من الإطلاع على ماوضعه في علوم الجبر والرياضيات.

تعتبر تهمة الإلحاد والزندقة من المسائل الجدلية في التاريخ الإسلامي ففي حين أن هذه التهمة أثبتها فريق كبير من الناس على الخيام إلا أن هناك فريق كبير آخر يقر له بأنه مات على الإسلام.

'يقول' عمر الخيام :

أفنيتُ عمري في اكتناه القضـاء

وكشف ما يحجبـه في الخـفاء

فلم أجـد أسـراره وانقضـى

عمري وأحسست دبيب الفـناء

ويقول في رباعياته:

لبستُ ثوب العمر لـم أُسْتَشَـرْ

وحرت فيه بيـن شتّـى الفكـر

وسوف أنضو الثوب عني ولـم

أدركْ لمـاذا جئـتُ أيـن المقـر

لـم يبرح الداء فؤادي العليـل

ولـم أنل قصدي وحان الرحيـل

وفـات عمـري وأنا جاهـل

كتاب هذا العمر حسم الـفصول

وهو يعجب لهذا الفناء السريع للشباب والحياة 'فيقول':

تناثرت أيّـام هـذا العـمر

تناثـر الأوراق حول الشـجر

فانعم من الدنيـا بلذّاتـهـا

من قبل أن تسقيك كفّ القدر

أطْفِىءْ لظى القلب ببرد الشراب

فإنمـا الأيام مثــل السحاب

وفي موضع آخر يتدارك نفسه فيقول:

يا عالم الأسرار علـم اليقين

يا كاشف الضرّ عن البائـسين

يا قابـل الأعذار فئنــا إلى

ظلّك فاقبـل توبـة التائبيـن


من هنا نرى أن رباعيات الخيام تتراوح بين الإيمان والإلحاد وبين الدعوة للمجون والدعوة للهو وبين طلب العفو من الله عزّ وجلّ وإعلان التوبة، لذا اختلف العلماء في تصنيف عمر الخيام والأرجح أنه لم يخرج عن المألوف إنما هي صرخة في وجه الظلم والأمور الدخيلة على الدين الإسلامي في عصره.

ولم يفكّر أحد ممن عاصره في جمع الرباعيات، فأوّل ماظهرت سنة 865 هـ، أي بعد رحيله بثلاثة قرون ونصف، وأوّل ترجمة للرباعيات كانت للغة الإنجليزية، وظهرت سنة 1859، أما الترجمة العربية من الفارسية فقام بها الشاعر المصري أحمد رامي، وهناك ترجمة أخرى للشاعر العراقي أحمد الصافي النجفي.

 

.::اعلى الصفحه::.

 

نرم افزار بریده جراید  -  بولتن خبری  -  اخبار آفلاین

2008-2009

Powered : Faranet.net